اليمن: مقتل ستة جنود وأربعة متشددين في أعمال عنف وقصف جوي
شارك الخبر

يافع نيوز – الحياة

قال مسؤولون محليون ووكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن أربعة على الاقل ممن يشتبه في أنهم متشددون تابعون لـ”القاعدة” قتلوا في ضربات جوية في اليمن الاثنين في اعقاب مقتل جنود في جنوب البلاد.

ويشهد اليمن حالة من الفوضى والعنف منذ اندلاع انتفاضة العام 2011 عندما أجبرت احتجاجات حاشدة الرئيس السابق علي عبد الله صالح على التنحي.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية إن مجموعة مسلحة استهدفت الجنود في كمينين، فقتلت ستة منهم بعدما أحبط الجنود هجوما بالمورتر والقذائف الصاروخية على خط للغاز في محافظة شبوة الجنوبية.

وأضافت الوكالة أن 14 جندياً آخرين أصيبوا في الكمينين اللذين نصبا لهم بين مديريتي ميفعة ورضوم في شبوة. ولم تحدد الوكالة هوية المهاجمين، لكن الحكومة غالبا ًما تلقي باللوم في محاولة تخريب البنية التحتية للبلاد على إسلاميين مرتبطين بـ”القاعدة”.

وقال سكان محليون ان طائرة أميركية بلا طيار استهدفت في وقت لاحق عربة في المنطقة وقتلت اثنين من ركابها.

وأضافوا أن اثنين آخرين يشتبه في انتمائهما لتنظيم “القاعدة”، قتلا في هجوم اخر بطائرة بلا طيار في محافظة مأرب وهي منطقة منتجة للنفط في وسط اليمن حيث ينشط تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وكثّفت الولايات المتحدة ضرباتها بطائرات بلا طيار في إطار حملة ضد جناح تنظيم القاعدة الذي تعتبره واشنطن انشط اجنحة التنظيم.

واليمن – المعقل الرئيسي للقاعدة في جزيرة العرب – واحد من بين بضع دول تقر فيها الولايات المتحدة باستخدام طائرات بلا طيار على رغم انها لا تعلق على الهجمات.

وتمثل معالجة مشكلة الفوضى في اليمن أولوية دولية لوقوعه على الحدود مع السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم.

وتعتبر واشنطن اليمن جبهة أمامية في كفاحها ضد “القاعدة”.

وبالإضافة إلى تهديد “القاعدة”، يواجه اليمن مطالب انفصاليين جنوبيين بالاستقلال ويحاول اخماد تمرد من الحوثيين الشيعة الذين يشنون حملة لتوسيع نطاق سيطرتهم على شمال البلاد.

أخبار ذات صله