fbpx
إمام “الفتح” يذكر “بحصار النبي وصحابته” والمئات يغادرون بهدوء
شارك الخبر


يافع نيوز – سي ان ان

أظهرت لقطات فيديو خروج المئات من مسجد الفتح في القاهرة، دون تدخل رجال الأمن الذين يحاصرونه، بينما قالت صفحات إلكترونية على صلة بجماعة الإخوان المسلمين، أن إمام مسجد “الفتح” ألقى كلمة أمام من بداخله من عناصر جماعة الإخوان المسلمين ومن مؤيدي الرئيس المعزول، ذكّرهم فيها بـ”حصار النبي محمد وصحابته.”

وقال موقع حزب “الحرية والعدالة”، الجناح السياسي لجماعة “الإخوان المسلمين، إن إمام مسجد الفتح: “قام باستخدام مكبرات صوت المسجد” لإلقاء الدرس الذي “تناول فيه عددا من الأزمات التي واجهت الدولة الإسلامية في عهد النبي وصحابته عند إقامة الدولة وخاصة فترات الدعوة في مكة والتي شهدت حصار النبي وصحابته.”

وبحسب الموقع، فإن إمام المسجد شدد على “ضرورة الصبر والإصرار على مواجهة الظلم حتى تحقيق النصر” على حد تعبيره. وأضاف الموقع أن الإمام “ذكر بعض القصص المحفزة والرافعة للروح المعنوية” بينما قام بعض الحاضرين بتلاوة آيات القرآن “لتهدئة المحاصرين وتقليل روعهم.”

من جانبها، قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية إن الموجودين داخل المسجد من أنصار مرسي وجماعةالإخوان المسلمين عمدوا إلى “فتح طفايات الحريق الموجودة داخل مسجد الفتح برمسيس على قوات الأمن الموجودة أمام المسجد.”

وأضافت الوكالة أن من هم داخل المسجد قاموا بإلقاء القطع الخشبية والمقاعد من داخل المسجد على قوات الأمن التي ذكرت الوكالة أنها “تحاول منع الأهالي من اقتحام المسجد الذي يختبئ به أنصار” الجماعة على حد تعبيرها، مضيفة أن المحاصرين “فتحوا خراطيم المياه تجاه قوات الأمن التي التزمت ضبط النفس ولم ترد حتى الأن على الاعتداءات.”

أخبار ذات صله