fbpx
سياسيون يطالبون التحالف والشركاء الإقليميين والدوليين، بدعم القوات البحرية الجنوبية لتأمين مسار الملاحة الدولية
شارك الخبر

 

يافع نيوز – عدن.

اطلق سياسيون جنوبيون هاشتاج #الحوثي_يهدد_الملاحه_الدوليه تزامنًا مع اعمال القرصنة الحوثية على المياه الدولية والإقليمية.
وأكد السياسيون الجنوبيون على أن القرصنة التي تمارسها ميليشيا الحوثي الإرهابية في مياه الجنوب (الإقليمية، والدولية)، والتي تُهدد الأمن والسلم في المنطقة برمتها، وتُضاعف الأزمات الكبيرة التي يعيشها المواطنين سواءً في الجنوب أو الشمال، تزيد من الاعباء الناتجة عن تأمين تلك المرات البحرية الحيوية.
وعصر اليوم الثلاثاء 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2023م، اطلق ناشطون وسياسيون جنوبيون، هاشتاج #الحوثي_يهدد_الملاحه_الدوليه على مواقع التواصل الاجتماعي، اشهرها منصة X)).
وأشاروا إلى أن: “أعمال القرصنة التي تُمارسها ميليشيا الحوثي الإيرانية في المياه الإقليمية لخليج عدن، والتي تحاول من خلالها تبني قضايا إنسانية، هدفها محو، واخفاء جرائمها الكبيرة التي ارتكبتها، وما زالت ترتكبها بحق الإنسانية”.
وقالوا: “ميليشيا الحوثي الإرهابية ما هي إلا مجرد أداة إيرانية مؤذية لبلادنا وللجوار العربي والإقليمي”.
وشددوا على أن ممارسات ميليشيا إيران الحوثي الإرهابية تهدد بشكل كبير طرق الملاحة الدولية.
وفضحوا أكاذيب ميليشيا الحوثي التي تحاول دغدغة مشاعر المواطنين من خلال استهداف سفن إسرائيلية، ولكن الهدف ليس استهداف إسرائيل، بل الحصول على تسويق إعلامي لمواصلة نهب المواطنين من خلال التبرعات التي تجمعها الجماعة الإرهابية بهدف دعم فلسطين، في حين ان تلك التبرعات تذهب إلى جيوب قيادات ميليشيا إيران الحوثي، حد وصفهم.
واستطردوا: “يجب فضح الممارسات الحوثية الكاذبة، ففي حين تقوم الجماعة الإرهابية بتفجير وهدم المساجد في الشمال، وتفرض قيودًا عنجهية أمامية على المصلين، تدعي اليوم (إعلاميًا) بأنها تقاتل لأجل الإسلام وفلسطين، فيما افعالها على أرض الواقع تنافي كل ذلك، بل أن أفعال الميليشيا الحوثية تؤكد بأنها تحارب، وتدمر الإسلام، وقيمه العظيمة، وكذا تضر شعب فلسطين وقضيتهم العادلة”.
واكدوا على أن: “تهديد الملاحة الدولية يؤثر بشكل كبير على الأمن الغذائي، ولتلك التهديد اعباء اقتصادية كارثية على المواطن، وذلك من خلال رفع قيمة التأمين على السفن، وتأثر الملاحة، وارتفاع الأسعار، وغيرها”.
وتابعوا: “بيان المجلس الانتقالي الجنوبي المهم، كان واضحًا، وفضح سلوكيات ميليشيا الحوثي الإرهابية المهددة للأمن والسلم في المنطقة”.
وأضافوا: “سلوكيات ميليشيا الحوثي الإرهابية، يُبرهن بشكل قاطع على نهجها السياسي المعطل لكافة جهود السلام سواءً في الجنوب أو اليمن أو المنطقة والإقليم”.
وشددوا على أن: “سلوكيات ميليشيا الحوثي الإرهابية في المياه الإقليمية والدولية، تضع المجتمع الدولي أمام مسؤولية جسيمة لمواجهة وردع تهديدات تلك الميليشيا الإرهابية، بكل حزم وصرامة”.
وطالبوا دول التحالف العربي والشركاء الإقليميين والدوليين، بدعم القوات البحرية الجنوبية لتأمين مسار الملاحة الدولية وردع سلوك الحوثي الإرهابي.
كما دعا السياسيون الجنوبيون جميع رواد منصات التواصل الاجتماعي إلى التفاعل بقوة وحيوية ونشاط مع هاشتاج #الحوثي_يهدد_الملاحه_الدوليه .
أخبار ذات صله