fbpx
جامعة عدن تدشن برنامج الماجستير التنفيذي لنظم المعلومات والاستشعار عن بُعد في كلية الآداب
شارك الخبر

 

يافع نيوز – عدن.

برعاية أ. د. الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن، وإشراف د. جمال الحسني عميد كلية الآداب، أقام اليوم قسم الجغرافيا ونظم المعلومات الجغرافية حفل تدشين برنامج الماجستير التنفيذي لنظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد (GIS&RS)، بحضور الدكتور محسن حسين سالم أمين عام جامعة عدن، ونائبي رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية والدراسات العليا، ونائب رئيس جامعة شبوة، وعدد من الكوادر العلمية بجامعة عدن وكلية الآداب، وذلك بالتزامن مع اليوم العالمي لنظم المعلومات الجغرافية “GIS day”.

وفي حفل التدشين ألقى رئيس جامعة عدن د. الخضر لصور كلمة بهذه المناسبة، أكد من خلالها أن هذا البرنامج يعد الأول من نوعه في الجامعات اليمنية، وأنه جاء لمواكبة التطورات العلمية في الجامعات العربية.. مشيداً بجامعة عدن وما تقدمه من تطورات في مجال الدراسات العليا والبحوث العلمية.. مشيراً إلى أن الجامعة تسعى دوماً لتحديث برامجها العلمية والتدريسية، لتواكب التطورات في هذه البرامج أو العلوم المرتبطة بها، وما تشهدها التقنيات الحاسوبية لتوظيفها في البرامج الأكاديمية، وبما يلبي متطلبات سوق العمل، وإعداد كادر مؤهل مستجيب لتك الاحتياجات ولدور الجامعة في تنمية المجتمع ومعالجة مشكلاته.

من جانبه، أشاد د. جمال الحسني عميد كلية الآداب بالجهود التي بذلتها قيادة الجامعة ممثلة برئيس الجامعة د. الخضر ناصر لصور وأعضاء مجلس رئاسة الجامعة لتحقق هذه القفزة النوعية على مستوى الجامعات اليمنية، واستشراف المستقبل من خلال تطلعاتها في تحقيق المزيد من التطورات في مختلف مجالات الأكاديمية والتطبيق العملي بما يسهم في تخريج كادر يلبي سوق العمل.

وأكد الحسني أهمية استحداث برنامج ماجستير تنفيذي في نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعُد (GIS&RS) في الكلية، وأنه جاء تلبية لمتطلبات سوق العمل والحاجة الملحة لكوادر مؤهلة ومدربة، وتعزيز البنية الأكاديمية لقسم الجغرافيا والكلية ببرامج نوعية ومتميزة، وإتاحة الفرصة لخريجي التخصصات العلمية بالالتحاق ببرامج الدراسات العليا (ماجستير نظم معلومات جغرافية واستشعار عن بعُد)، ومواكبة الكليات النظيرة في الجامعات العربية وغيرها، التي استحدثت هذه البرامج في بنيتها الأكاديمية، فضلاً عن الإسهام في إعداد كوادر مؤهلة تكون قادرة على الإسهام بحل مشكلات المجتمع التنموية علمياً، ورفد قسم الجغرافيا ببرنامج أكاديمي، معززاً لدوره العلمي في الجامعة والمجتمع وبما يخلق تنافساً أكاديمياً بين البرامج القائمة.

الدكتور عرفات محمد منسق البرنامج، من جهته عبر عن شكره العميق لقيادة الجامعة والكلية والقسم العلمي الذين كان لهم بعد الله الأثر النافع لأن يرى هذا المشروع النور، وأضاف: وها نحن الآن ندشن فعالية الافتتاح للبرنامج الذي يصادف إحياء اليوم العالمي لنظم المعلومات الجغرافية.. مشيراً إلى أهمية نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بُعد في قدرتهما على توفير معلومات مكانية دقيقة وشاملة ومحدثة.

وتابع قائلا: “هذه التقنية تتمثل في فهم العلاقات المكانية وتحليل البيانات بطرق فعالة، مما يساعد في اتخاذ القرارات الأفضل وفي فهم التغيرات الجغرافية على مستوى العالم. واستطرد قائلاً: كما تستخدم في مجالات عديدة مثل التخطيط الحضري والري الزراعي وإدارة الموارد الطبيعية والتنبؤ بالكوارث الطبيعية والتغير المناخي وغيرها، مما يسهم في تحسين إدارة البيئة والموارد واتخاذ القرارات المستدامة”.

واختتم عرفات حديثه قائلا: “نعلن بأننا لسنا الوحيدين في الميدان في هذا المجال ولكننا بإذن الله سنكون الأفضل”.

وفي ختام حفل التدشين قام نائب رئيس جامعة شبوة بتكريم رئيس جامعة عدن بدرع الوفاء لقاء ما قدمه من دعم لجامعة شبوة.

الجدير بالذكر أن الاحتفال الرسمي بهذا اليوم انطلق لأول مرة في 11 يوليو 1990 في أكثر من 90 بلداً لتعريف الناس بالمزيد عن الجغرافيا واستخدامات نظم المعلومات الجغرافية، ومنذ ذلك الحين، تحتفل بهذا اليوم الجامعات والمنظمات والمؤسسات الأخرى بالشراكة مع الحكومات ومؤسسات المجتمع المدني.

أخبار ذات صله