fbpx
متحدّية قرارات الأمم المتحدة.. كوريا الشمالية تعلن نجاح إطلاق قمر اصطناعي للتجسس العسكري
شارك الخبر

 

يافع نيوز – وكالات
أعلنت كوريا الشمالية أنها وضعت بنجاح في المدار قمراً اصطناعياً للتجسّس متحدّية بذلك قرارات الأمم المتحدة التي تحظر عليها استخدام تقنيات الصواريخ البالستية، في خطوة دانتها بشدّة طوكيو وواشنطن.

وقالت وكالة الانباء الكورية الشمالية إن صاروخا يحمل القمر الاصطناعي انطلق ليل الثلاثاء من مقاطعة شمال فيونغان وحلق على طول مساره المحدد و”وضع بدقة قمر الاستطلاع الاصطناعي +ماليجيونغ-1+ في مداره”.

وأشرف حاكم كوريا الشمالية كيم جونج أون على إطلاق قمر اصطناعي للاستطلاع ، حسبما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الرسمية اليوم الأربعاء.

وأفادت الوكالة بأن الإطلاق، الذي أجري يوم الثلاثاء “سيساهم بشكل كبير في تعزيز الاستعداد للحرب للقوات المسلحة” لكوريا الشمالية بشكل قاطع.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية إن القمر الصناعي ماليجيونج -1 أطلق إلى الفضاء بصاروخ تشوليما -1 الجديد.

وكان الجيش الكوري الجنوبي أعلن في وقت سابق أنه “رصد عند الساعة 13,43 ت غ ما يفترض أنه قمر اصطناعي للتجسس العسكري”.

وأوضحت هيئة أركان الجيش الكوري الجنوبي أنّها بصدد تحليل عملية الإطلاق هذه، مشيرة إلى أنه يتعذّر عليها في الحال تأكيد ما إذا وُضع القمر الاصطناعي في المدار.

واعتبرت رئاسة الأركان ان عملية الإطلاق “تشكّل استفزازاً يخرق قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وندّدت طوكيو وواشنطن بعملية الإطلاق هذه.

وقال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا “حتى لو سمّوه قمراً اصطناعياً، فإن إطلاق شيء يستخدم تكنولوجيا الصواريخ البالستية يُعدّ انتهاكاً واضحاً لقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة”، مؤكّداً أنّه يدين “بأشد العبارات” إطلاق الصاروخ.
ولاحقا، اعلنت بيونغ يانغ نجاح عملية إطلاق الصاروخ، بحسب إعلامها الرسمي.

وكانت كوريا الشمالية أبلغت اليابان بنيّتها إطلاق قمر اصطناعي الأربعاء، وفق طوكيو، متحدّية بذلك تحذيرات سيول وقرارات الأمم المتحدة التي تحظر على بيونغ يانغ استخدام تقنيات الصواريخ البالستية.

وهذه المحاولة هي الثالثة التي تقوم بها كوريا الشمالية بعدما فشلت مرّتين في وضع قمر عسكري في مداره في مايو وأغسطس الماضيين.

أخبار ذات صله