خلال استقباله المناضل الغريب ..الرئيس الزُبيدي يؤكد على أهمية لم الشمل وتعزيز اللحمة وانخراط كل الجنوبيين في إطار شراكة وطنية حقيقية
شارك الخبر

 

يافع نيوز – عدن – خاص

التقى الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي مساء اليوم في العاصمة عدن، رئيس مكون الحراك السلمي، وزير العدل السابق المناضل علي هيثم الغريب، الذي وصل مساء اليوم إلى العاصمة عدن قادما من جمهورية مصر العربية تلبية للدعوة التي وجهها الرئيس الزُبيدي.

وفي مستهل اللقاء رحب الرئيس القائد بالمناضل الغريب ومرافقيه، مثنيا على مواقفه الوطنية على امتداد مسيرة الثورة الجنوبية التحررية.

وثمّن الرئيس القائد التفاعل الإيجابي لقيادات الحراك الجنوبي مع الدعوة التي أطلقها لتجسيد ثقافة الحوار كقيمة مجتمعية حضارية لتسوية التباينات في إطار الهدف الوطني الواحد المتمثل باستعادة الدولة الجنوبية المستقلة كاملة السيادة.

وجدد الرئيس الزُبيدي تأكيده على أهمية لم الشمل، وتعزيز اللحمة الجنوبية، وانخراط كل الجنوبيين في إطار شراكة وطنية حقيقية مع مختلف القوى الجنوبية المؤمنة بالاستقلال واستعادة الدولة، والعمل معا للانتصار لتطلعات شعب الجنوب وصون مكتسبات ثورته التحررية.

من جانبه عبّر المناضل الغريب عن سعادته بالعودة إلى العاصمة عدن استجابة للدعوة الكريمة التي أطلقها الرئيس الزُبيدي إيمانا منه باهمية الاصطفاف الجنوبي في هذه المرحلة، التي تتطلب لم الشمل وتوحيد الجهود للتغلب على كل المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا وقضيته الوطنية العادلة.

حضر اللقاء عدد من أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، وقيادات في الحراك الجنوبي، وقيادات عسكرية، وأمنية.

أخبار ذات صله