مسيرات شعبية حاشدة تجتاح وادي حضرموت للمطالبة برحيل قوات المنطقة الأولى الإخوانية
شارك الخبر

يافع نيوز – حضرموت – خاص.

شهدت مديريات سيئون وتريم وحوره، بوادي حضرموت، عصر ومساء اليوم الجمعة مسيرات شعبية حاشدة، وذلك ضمن التصعيد الشعبي الذي يشهد الوادي منذ أسابيع.

حيث شهدت المديريات الثلاث مسيرات حاشدة، دعا لها شباب الغضب بالتعاون مع الانتقالي في المديريات، وذلك للتعبير عن مطالب أبناء الوادي وحضرموت والجنوب عامة.

وفي المسيرات التي رفع المشاركون فيها إعلام دولة الجنوب وصور قيادته، تم رفع لافتات تطالب بسرعة رحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى الإخوانية من وادي حضرموت تنفيذاً لاتفاق الرياض.

وجدد المشاركون على مطالبهم بتشكيل قوات دفاع حضرموت وتمكينهم مع قوات النخبة من تأمين مديريات الوادي بديلاً عن القوات والمليشيات الإخوانية الشمالية التي طالبوا بسرعة رحيلها باعتبارها مصدر الانفلات الأمني ورعاية الإرهاب وبقائها ياني فقط لنهب خيرات حضرموت.

كما طالبوا بتمكين أبناء المحافظة من شؤونهم إدارياً وعسكرياً وأمنيا، وتسخير ثرواتها التي تنهبها قوى الشمال بحماية القوات الإخوانية لصالح البناء والتنمية في المحافظة.

هذا واليوم الجمعة شهدت مدينة تريم بحضرموت فعالية نسوية حاشدة شاركت فيها المئات من حرائر المدينة وذلك لنفس المطالب.

أخبار ذات صله