القيادي أمين صالح فرض مخرجات الحوار بالقوة سيُفجِّر الوضع

أمين صالح

يافع نيوز – وكالة خبر

قال قيادي في الحراك الجنوبي إن الوضع في اليمن يسير في اتجاه غير المرتب له، وأن مؤتمر الحوار وُلد ميتاً، وسيُشيَّع نهائياً إلى مثواه الأخير.

وأوضح أمين صالح، في تصريح خاص لوكالة “خبر”، أن المجتمع الدولي تبنى قضية اليمن بشكل غير محسوب وأن الصورة التي نراها الآن ليست إلا تعبيراً عن فشل هذا المؤتمر.

وحذَّر من خطورة تعليق مؤتمر الحوار الوطني، القضايا الرئيسة، المتمثلة في القضية الجنوبية وقضية صعدة وكذا شكل الدولة، بطريقة مخالفة للتوافق السياسي.

وقال: إن الأزمة ستتعمق أكثر، إذا ما فرض هادي ومعه المجتمع الدولي مخرجات الحوار بالقوة، أو بأي شكل من الأشكال لأنه سيؤدي إلى انفجار الوضع.

موضحاً أن الأزمة ستدخل منعطفاً جديداً، أكبر من الذي كانت عليه، وقد تقود إلى فشل كامل لمؤتمر الحوار، مؤكداً أن سير الحوار بهذا الشكل سيدخل اليمن في أتون أزمة جديدة أكثر خطورة.
محملاً المجتمع الدولي مسؤولية هذه الأزمة؛ كونه هو من صنعها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: