محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
(( الرياض .. هل ستُلزمُ الشرعية بالإتفاق ؟! ))
اقلام حرة, صحافة نت فقط 30 نوفمبر 2019 0

بقلم – علي ثابت القضيبي
  ١// حتى اليوم ، من يتابع مستوى تنفيذ الإتفاق الموقّع في الرياض سيجده لاشئ ، بل الوقع على الأرض يعكس صورة مغايرة تماماً ، والمُدد الزّمنية للتنفيذ تمرٌ ، والأخبار المتواترة من شبوة وشقره بأبين تفيدُ عن تفاقم وضخ المزيد من القوات الشرعية في مأرب ! أي عكس مانصّ عليه الإتفاق بسحب القوات من هذه المناطق وعودتها الى حيث ماكانت عليه قبل ٢٨ أغسطس الفارط !
  ٢// إذا كلٌ الدلائل تقطع بأنّ ثمة نيّة مُبيّتة للحرب ، واللافت أنّ الأشقاء في المملكة لايحركون ساكناً ، ثم إذا كان هناك ضغوط من نوعٍ ما ، أو ثمة أمور تدور من وراء الكواليس ، أي دون الإعلان عنها إعلامياً ، لكان ضخ المزيد من القوات الى شبوة وشقره قد توقّف أصلاً ! وهذا يضع على المشهد علامة إستفهامٍ كبيرةٍ ولاشك .. ثم أن مَن يأمر ويحرك هذه القوات يقبعُ في فنادق الرياض ، وهنا مُثار الريبة والتساؤلات !
  ٣// بالطبع ، وكما أشعرُ ، لايريد أحدٍ منّا كجنوبيين ، سواءٌ رجل الشارع العادي أو من النخب ، وحتى من قيادات مجلسنا الإنتقالي الجنوبي ، لا أعتقدُ أن هناك من يمكن أن يفترض أنّ ثمة خفايا مكولسةٍ في صدق نوايا قيادة المملكة التي قادت وضمنت الإتفاق الذي أُبرمَ بعنايتها ، لكنّ المُعطيات على الأرض تُشير الى هلاميّة الموقف المُتّخذ إزاء تجاوزات السلطة الشرعية للإتفاق ! بل والعمل بما هو في الضد من كل بنوده كما يتّضح بكل جلاء !
  ٤// يُثير هذه الريبة التّسريع بترحيل الإمارات من جنوبنا ، فمبكراً جداً ، وفي أول أيام المفاوضات ، طارت شخصية سعودية رفيعة لتحطّ رحالها في أبو ظبي ، وهناك طرحت على الطاولة ضرورة ومبررات إنسحاب الإمارات من الجنوب ، هنا تم تحييد حليف وثيق للجنوب ، وهذا جاء بإشتراطات الأخوانجيين في الشرعية حتى يقبلوا بالتفاوض ! ولكن في الوقت عينه لم يجرِ إستبعاد قيادات أخونجيه كعلي محسن الأحمر والعيسي واليدومي والٱنسي والعليمي الإصلاحي من المشهد ، مع أنّ كلٌ هؤلاء لهم أدواراً فاعلة ومباشرة في أحداث أغسطس الماضي !
  ٥// مع كلٌ ذلك ، يتضح جلياً أنّ المفاوض الجنوبي قد بذل جهدا خارقاً ليبلغ مابلغهُ ، لأنّ القضية الجنوبية اليوم تحلق في فضاءات عواصم دول فاعلة في العالم ، ثم أنّ السلطة الشرعية تئنٌ مُثخنة بجراح نزالها مع الإنتقالي في جدّه ، فهي تتلككُ في التنفيذ اليوم ، وطبعاً هذا فيما إذا لم يكن وراء الأكمة ماوراءها .. لكن الشئ الأكيد والقطعي هو أنّ جنوبنا ليس باللقمة السهلة البلع ، فقد جرت في النهر مياه عدّه ، كما وتغيرت في طرفي المعادلة أرقاماً ذات شأن كما يتّضحُ .. أليس كذلك ؟!
     ✍ علي ثابت القضيبي
     الخيسه / البريقه / عدن .
وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق
إعلان
ابحث في الموقع
الطقس في عدن
الطقس في عدن
26°
Clear
05:5417:32 +03
WedThuFri
31/25°C
31/25°C
31/26°C
تويتر
فيسبوك
إعلان
%d مدونون معجبون بهذه:
https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-34464396-2 window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');