المحافظ البحسني لقناة ابوظبي : أزلنا خطر القاعدة كجماعات ونعمل على تطهير ما تبقى من الجيوب وقريباً استكمال الاعمال الانشائية واعادة افتتاح مطار الريان الدولي

يافع نيوز – المكلا – خاص.
اكد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية التانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني ان الاعمال الانشائية لاعادة تأهيل مطار الريان الدولي بالمكلا وصلت الى مرحلة متقدمة وسيتم الاعلان عن اعادة افتتاح المطار امام حركة الملاحة العالمية خلال الفترة القادمة باذن الله .
جاء ذلك في حديث أدلى به ظهر اليوم لبرنامج (اليمن في اسبوع) على قناه ابوظبي الفضائية التي استضافته عبر الاقمار الصناعية من مقر ديوان المحافظة في مدينة المكلا .
وأشار المحافظ البحسني الى انه تم توفير معدات الملاحة والارصاد الجوي لمطار الريان وتبقت الاعمال الانشائية التى يجري العمل فيها على قدم وساق وستستكمل خلال الفترة  القادمة .
وقال المحافظ ان وضع الكهرباء في ساحل حضرموت يمثل حالياً حالة افضل بعد اتخاد اجراءات اضافية وتدابير محلية لمعالجة النقص في المحروقات ، كما ان الوضع الخدمي لا يرضي طموحات السلطة المحلية ولكنه يمثل حالة افضل من المحافظات الاخرى وتعمل قيادة السلطة المحلية وفقاً والظروف المتاحة .
وشكر المحافظ البحسني قيادة التحالف العربي وعلى رأسها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة على تدخلاتهما في الجانب الانساني عبر مركز الملك سلمان للاغاثة والهلال الاحمر الاماراتي والتي تعود بالفائدة على الاسر الفقيرة والمحتاجة .
وفي رده على سؤال عن مدى انحسار خطر القاعدة في حضرموت التي تشكل مساحتها ثلث اليمن ، قال اللواء البحسني ان حضرموت حققت انجازاً كبيراً شهد له العالم اجمع وذلك عندما استطاعت قوات النخبة الحضرمية مسنودة من سلاح الجو والبحر للتحالف العربي في 24 ابريل 2016م من تسجيل انجاز امني عظيم وانتصار كبير على تنظيم القاعدة ثم تلى ذلك تنفيذ خطة امنية واسعة لتأمين كل المناطق الساحلية .
واكد محافظ حضرموت ان خطر القاعدة كتجمعات ارهابية تم القضاء عليه وزال بعد تنفيذ معركة الفيصل في وادي المسيني والجبال السود في الهضبة وزال بذلك خطر التجمعات الارهابية وتبقت بعض الجيوب بالأفراد والخلايا النائمة ونحن لها بالمرصاد .
واوضح المحافظ ان القاعدة هم خليط من يمنيين واجانب تدعمهم جهات خارجية وداخلية وقد تم تسليم جميع انواع الاسلحة لهم من قبل قادة عسكريين عند دخولهم المكلا عام 2015م بايعاز من النظام السابق والانقلابين الحوثيين .
واكد المحافظ صحة وجود داعش ولكنها ليست في حجم القاعدة وهي مصطنعة من النظام السابق والحوثيين بدعم من ايران لتنفيذ اجندة انقلابية .
وتابع : ” تم الانتهاء من التهديد الجماعي للعناصر الارهابية ولكن تتواجد هناك خلايا نائمة ولكنها محصورة وباعداد قليلة ونحن في المراحل النهائية لتطهيرها وحققنا نجاحات امنية واستخباراتية واستطعنا استمالة بعض العناصر غير القيادية واعادتها الى الحق .
ونفى المحافظ البحسني صحه ما يتردد من تهويل في وادي حضرموت ، وقال ” ذهبت لمدينة سيئون واستطيع الذهاب في اي وقت للوادي كما زار السفير السعودي الاسبوع الماضي وادي حضرموت” .
واثنى محافظ حضرموت على مواقف التحالف العربي منذ البداية ، وقال ان التحالف انقذ اليمن من الاهداف الاريرانية الرامية جر اليمن الى الحضن الايراني وتم التصدي بحزم وقوة  لهذا المشروع الخارجي ، ويتم حالياً تحقيق الانتصارات الكبيرة في الساحل الغربي وفي كل الجبهات ، وتوقع المحافظ تحقيق نجاحات حاسمة على الانقلاببيين الايرانيين الذين يعيشون تقهقراً وانكساراً واضحاً .
وتطرق المحافظ في حديثه لقناة ابوظبي الفضائية الى الوضع الاستثماري في المحافظة ، وقال ان السلطة المحلية وضعت خططاً استثمارية مستقبلية لجذب روؤس الاموال المحلية والخارجية وبالفعل شهدت المحافظة منذ اكثر من عام قبول وتدفق الاستثمارات في مختلف المجالات .
وحول العلاقة مع القيادة والحكومة الشرعية وصف اللواء البحسني العلاقة بالمتميزة وعلى قدر كبير من الاحترام ، وقال : “نحن حريصون على ان تكون في احسن حالاتها  ويسودها الاحترام المتبادل سعياً نحو تحقيق المهام الكبرى” .
وفي رده على سؤال حول مدى قياسه لشعبيته قبل وبعد استلام المحافظة ، قال المحافظ البحسني :     “علاقتنا مع ابناء حضرموت يسودها الاحترام المتبادل ونحن جئنا لهذا الموقع لخدمتهم ولن نتراجع عن ذلك باذن الله ولكن كل عمل عظيم له معارضين واعداء ، وانا لا التفت الى اي منشورات نحن نعمل وباصطفاف مع المواطنين حول قوتهم العسكرية والامنية ، وهذه الامور نتركها للزمن ليحكم عليها”.
* اعلام المحافظة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: