عدن.. امتحانات وزارية في ظل ظروف صعبة واستفحال ظاهرة الغش ” تقرير “

يافع نيوز – تقرير – علي محسن الضالعي:

تشهد العاصمة عدن والمناطق المحررة هذه الأيام امتحانات وزارية لطلاب الثانوية العامة بالتزامن مع الصيف الحار الذي تشهده العاصمة عدن واستمرار الحرب في محافظات يمنية عدة.

وتمر العاصمة عدن بظروف صعبة فيما يخص قطاع الكهرباء وانقطاعاتها المستمرة وانعكاس ذلك على نفسية وحالة الطلاب , ناهيك على الضغوطات التي يتعرض لها الطلاب من جمود المنهج الدراسي وتغيب بعض المدرسين عن الحضور للحصص وتسيب المتابعة للطلاب أثناء الدراسة  وتراجع في مستوى الشرح واستيعاب الدروس وانعدام الرغبة في التعليم مع نزوغ الكثير منهم لحمل السلاح والتفاخر به .

 تزايد ظاهرة الغش

ومع جملة المعوقات هذه تزداد ظاهرة انتشار الغش في الامتحانات الوزارية وتعود الطلاب عليها في ظل تردي واضح لمخرجات التعليم في اليمن  .

وزارة التربية والتعليم في تصريحات لوزيرها الدكتور عبدالله لملس قال إن وزارته تسعى جاهدة لمنع والحد من ظاهرة الغش في الامتحانات الوزارية وذلك من خلال وضع أسئلة الامتحانات على مستوى الطلاب وتراعي الفروق الفردية للطلاب .

وبالرغم من سعي الوزارة لمنع ظاهرة الغش في الامتحانات الإ أنها تظل هذه الظاهرة مسيطرة في ذهن الطلاب وحتى بعض من أولياء الأمور ففي إحدى مداس البنات أطلق بعض أولياء الأمور الرصاص الحي في الهواء أمام إحدى المدارس التي تضم مركز امتحاني للبنات معترضاً على عدم تمكن البنات من الغش .

محمد مساعد “صحفي مهتم بالشأن قال رغم الإجراءات البسيطة التي تبذلها وزارة التربية والتعليم للحد من ظاهرة الغش الا أن هذه الظاهرة مسيطرة في ذهون الجميع .

وأضاف” ظاهرة الغش منتشرة منذ أكثر من عقد بل وسعت السلطات السابقة لإقرار الغش من خلال تسهيل الغش للطلاب ووضع أسئلة الامتحانات تفوق قدرات الطالب بأضعاف بل لا يستطيع مدرس المادة الإجابة عن بعض الأسئلة .

وشدد مساعد” على ضرورة الإهتمام بالطلاب والحد من ظاهرة الغش التي أضاعت أجيال تعمدت حكومات سابقة على انتشاره لتغييب وعي جيل حتى تتمكن من تنفيذ مشاريعها وأجندتها في تدمير الوطن.

وتختلف حالات الغش والاعتماد عليه من مدرسة إلى أخرى ففي إحدى المدارس يتمكن الطلاب من الغش من خلال الكتب أو من زملائهم بينما مدارس البنات تشهد أكثر حرصاً على عدم الغش وايقافة .

أرزاق حاجب ” طالبة في الصف الثالث الثانوي تمتحن هذه الأيام الامتحانات الوزارية بإحدى مدارس كريتر قالت لله الحمد ذاكرنا في أيام الدراسة وطلية فترة العطلة كنت أذاكر دروسي لا أحتاج إلى الغش وفي مدرستي تحاول ملاحظات الفصل الدراسي منع أي محاولات للغش .

وأضافت رغم الظروف التي تمر بها عدن من إنقطاعات متكررة للكهرباء سواء في البيوت وحتى ونحن في قاعات الإمتحانات نمتحن داخل الحر لكنني مقتنعة أن الغش وسيلة الفاشل للنهوض فقط.

وأردفت ” مايحز في نفسي وأنا أذاكر وأتحمل التعب أن أرى بعض الزملاء المهملين يحصدون درجات أكثر منا تمكنهم من القبول في أي كلية ونحن لا نستطيع دخولها .

وناشدت “الجهات المعنية القيام بواجباتها تجاه الطلاب وإيفاء كل ذي حق حقه في منحة فرصة للتعلم في الكليات التي تعتمد بقبولها على نسبة درجة إمتحان الثانوية العامة فيما يحرم المجتهد الذي لم يحاول الغش .

ومن المقرر أنه سيتقدم في العاصمة عدن 11619 طالبا وطالبة منهم في القسم العلمي 7429 طالبا وطالبة ، وفي القسم الأدبي 4190 طالبا وطالبة ، عدد الذكور في القسم العلمي 4789 والإناث في القسم العلمي 2640 ، والذكور في القسم الأدبي 2269 والإناث 1922  .

وتضم مراكز امتحانيه بلغت 65 مركزا امتحانياً ،37 مركزا امتحانياً علميا ، 82 مركزا امتحانيا أدبيا.

تسريب أسئلة الامتحانات عبر الواتس اب

وفي ظل التهاون بمخرجات التعليم وانتشار ظاهرة الغش في المدارس تسربت السبت أسئلة امتحان مادة الفيزياء قبل بدء الطلاب بالامتحان وتناقلها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مما اضطر وزارة التربية والتعليم إلغاء الامتحان في العاصمة عدن وإخراج الطلاب من قاعات الامتحانات .

وفي هذا الصدد قال وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله لملس في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بان الوزارة شكلت لجنة تحقيق فور علمها بتسريب أسئلة مادة الفيزياء حيث اجتمعت اللجنة واتخذت قرارا بإعادة اختبار مادة الفيزياء بمدارس عدن فقط كون التسريب تم فيها.

وأوضح الوزير لملس بان الوزارة احتاطت لمثل هذه الظواهر ووضعت لكل محافظة نموذج بالأسئلة الخاصة بمادة الفيزياء تحسبا لذلك ونجحت الوزارة عن بقية المحافظات ماعدا محافظة عدن الذي تم فيها تسريب أسئلة مادة الفيزياء.

وشدد على أن الوزارة جادة في معاقبة كل من يثبت تورطه في هذه الجريمة التي تعتبر خيانة للوطن، سواء كان شخصا أو جهة، وأنه لا تساهل مع أي نوع من أنواع الخيانة، كما لن يتم التساهل بتاتا مع أي مس العملية التعليمية.

 

الوزير يهدد بإلغاء الامتحانات الوزارية :

وبعد عجز الوزارة عن وضع حل لحالات تسرب الامتحانات وتزايد عملية الغش خلال الأسبوع الأول من الامتحانات هدد وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالله سالم لملس بإلغاء امتحانات الثانوية العامة لهذا العام.

 

وقال وزير التربية التعليم في منشور على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أنه سيضطر الى الغاء امتحانات الثانوية العامة لهذا العام والاكتفاء باختبارات داخلية في الثانويات في حال استمر الغش وتسريب اسئلة الامتحانات.

وجاء منشور الدكتور لملس كالآتي:

اعلااااااااااان :

 

– إذا استمر الغش .

– وإذا استمر الغش بالقوة .

– وإذا استمر انتحال الشخصية .

– وإذا استمر تسريب الاختبارات قبل موعدها .

– وإذا استمرت الظواهر السيئة المصاحبة للاختبارات الوزارية لطلاب الثانوية العامة .

 

لكل ذلك سأقوم باتخاذ قرار تاريخي بإلغاء الاختبارات الوزارية لطلاب الثانوية العامة.. وسنكتفي باختبار داخلي في إطار المدرسة وسنعتمد نتيجة اختبار المدرسة .

 

وسنتخذ قرار باعتماد معدل نتائج الطالب في أول وثاني وثالث ثانوي ونقسمها على 3 . ونتيجة القسمة ستصبح معدل الطالب في الثانوية العامة.

اللهم أني بلغت .. اللهم فاشهد.

 

ومع انتشار حالات الغش في المدارس والتردي الواضح لمخرجات التعليم يظل بريق أمل لدى كثيرون بعودة التعليم لوضعه الطبيعي والإهتمام بالكادر التعليمي بعدما دمر بطريقة ممنهجة لأكثر من عقد من الزمن  .

 

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: