الى من يهمه الأمر .. احترموا الجنوب حتى لا تخسروه !!

احمد عمر بن فريد

نعلم تماما الأهداف الرئيسية ل ” عاصفة الحزم ” .. ونتفق معها ونؤيدها ونعمل من اجل تحقيقها , وسيخبر التاريخ القريب اي ” غافل ” أو ” مستغفل ” ماذا قدم ابناء الجنوب على ارض المعركة من تضحيات وبطولات ودماء نقية زكية منذ اللحظة الأولى لانطلاق العاصفة حتى اليوم , ونعلم اكثر ماذا يعني مفهوم ” التحالف ” وماذ يقتضي ايضا , ونعلم في نفس الوقت ميزان القوى في هذه الحرب , وابعادها الاقليمية والدولية وعلاقتها بالصراعات في المنطقة بشكل عام , ونفهم ان ” ساحة الحرب ” وان تعددت جبهاتها هي واحدة ويفترض ان تبقى كذلك .
كل ذلك نعلمه وندركه ونقدره .. ولكننا نفهم ايضا بذات القدر ان ” الحرب ” شيء وما يجب ان يتمخض عنها شيء آخر , ونعلم ايضا ان لكل طرف اهدافه الخاصة التي قد تكون ” مشتركة ” في جوهرها ولكنها مختلفه في تفاصيلها وشكلها , ونفهم ايضا ان الاستحقاقات السياسية بحسب ما يقتضيه المنطق , وبحسب ما يقال لنا في اكثر من مناسبة ..أنها ” اولويات ” ..! .. ونحن نفهم ” الأولويات ” .. ولم نحاول في اي مرحلة ان نحرقها , بان نقدم مسألة على أخرى بحسب ما تقتضية الاولويات الكبرى .

نحن في الحركة الوطنية الجنوبية .. اجبرتنا الظروف السخيفة على ان نفقد ” وطن ” .. ودولة .. فهل يمكن لكم ايها ” الأشقاء العرب ” ان تفهموا ماذا يعني ان يفقد شعب وطنه ؟ !! خاصة وانتم تعلمون انه لا توجد في ضمير اي انسان في العالم ” اولوية ” اهم من اولوية الوطن , ولكننا ونظرا لظروفنا .. ونظرا لتقديرنا المسوؤل لتوازنات القوى الحالية في المشهد العام , ولعلمنا الأكيد ان تقديم اولويتنا الوطنية قد تكون على حساب اولويات اخرى لكم , قبلنا ان نسير مع الجمع عن قناعة ورضى , ولا يوجد لنا في هذه المسيرة الا ” شرط واحد” .. وهو الا يظهر علينا ونحن جميعا نسير معا , طرفا – ايا كان – مخالفا لقواعد وشروط الاولويات , لنراه يتحدث سياسيا بمضمون كلام وفعل يضرب ” هدفنا الوطني ” في الصميم .. ثم يقال لنا من قبل هذا الطرف او ذاك نرجو منكم الهدؤ والصبر !

طارق عفاش هو هذا الطرف الذي قبلنا وجوده في عدن ك ” منطلق لوجستي ” للتحرك نحو خصومه في الشمال تجاه الذين لا زالوا يحتجزون جثمان عمه في ثلاجة المستشفى , فاذا به يستلهم في عدن ثقافة ” الوحدة او الموت ” كخطاب ابله ردده على جمعه في ارضنا , ضاربا عرض الحائط بتضحيات الالاف من خيرة شبابنا ورجال الجنوب الأبطال , والمصيبة التي تجاهلها عفاش انه كان يقول ذلك , والالاف من ابناء الجنوب يخوضون نيابة عنهم حربهم مع الحوثي في الحديدة في اطار واحدية الحرب ضد الخصم للمشروع العربي العام ! .. فكيف يمكن لنا ان نقبل ذلك ؟ او نسكت عليه ؟ وماهو رأي التحالف العربي فيه وكيف ينظر اليه ويقيمه ؟!!

من يعتقد ان الجنوب مشروع سهل التفكيك فهو مخطىء تماما , ومن يظن ان القوة التي فرضت في حرب 1994 م منتج سياسي يمكن تكراره بوسائل اخرى فهو اقل ما يقال عنه بأنه ” غبي ” .. والف ” غبي ” .. لأن تكرار ذات الاسباب والشروط لا تنتج الا نفس النتائج ! ونتائج حرب 1994 م لم تنتج الا الكواث , ومن يعتقد ان ” شوية العيال ” المدفوعي الأجر في الاعلام الاصفر يمكن ان تشرخ وحدتنا الوطنية فهو واهم ايضا , لأن الجنوبيين يملكون القدرة على التداعي والتوحد بشكل مذهل وسرعة فائقة عندما يتعلق الأمر بجنوبهم ومشروعهم الوطني المتمثل في الاستقلال والتعايش بسلام وتناغم مع الجوار العربي بما في ذلك اخواننا في صنعاء .

الجنوب .. هذا الذي تظنون انه مبعثر قادر على خلط الاوراق اذا ما شعر بأنه قد ” استغفل ” من قبل ايا كان.. وقادر على قلب المشهد رأسا على عقب بشكل لا يتصوره محلل غافل او حتى مخطط استراتيجي تائه .
وعليه .. نرجو ونتمنى ان تحترم الاولويات التي طرحها التحالف العربي من قبل الجميع , والا يستغل طرفا ما , ما قد يترآىء له وهما ان هنالك تغيرات في صالحه , اوحتى لا تشعر بعض العصافير ان قليلا من الريش الذي نمى فوق جلودها يمكن او يحولها الى طاوويس يحق لها ان تتبختر وتقول ما تقول في بلادنا.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: