الحوثي يعترف بخطف 6 آلاف مؤيد للشرعية

يافع نيوز- متابعات

وسط اتهامات متبادلة بين قيادات ميليشيا جماعة الحوثيين الانقلابية، بالمسؤولية عن الهزائم الأخيرة وفشل حملات التعبئة للمقاتلين، اعترفت الميليشيا أمس، بأنها خطفت أكثر من 6 آلاف شخص في مناطق سيطرتها، بعد أن وجهت لهم تهماً بمساندة الشرعية وتحالف دعم الشرعية في اليمن، وذلك في معرض تباهيها بما أنجزته أجهزتها الأمنية من أعمال قمعية خلال 3 سنوات من الانقلاب.

ويقتصر هذا العدد من المخفيين قسرياً لدى الجماعة، كما ورد في اعترافها، على الذين خطفتهم الأجهزة الأمنية التابعة لداخليتها في حكومة الانقلاب، ولا يشمل، بحسب حقوقيين يمنيين، المعتقلين الآخرين الذين اختطفتهم الميليشيا عبر أجهزتها المخابراتية الأخرى، والذين تقدر أعدادهم بالآلاف، وأغلبهم من المنتمين حزبياً والناشطين المدنيين.

وجاء الاعتراف الحوثي، في مؤتمر صحافي أمس، تحدث فيه القيادي المعين من قبلها مديراً للتوجيه والعلاقات في وزارة داخليتها بصنعاء، إذ أكد أن الأجهزة الأمنية التابعة للجماعة ألقت القبض على 6 آلاف و52 شخصاً من العناصر التي وصفها بـ«الإجرامية والمتعاونة مع العدوان»، في إشارة إلى المؤيدين للشرعية والتحالف الداعم لها.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: