تواصل الانضمام إلى الشرعية !!

د عيدروس نصر.
بين فترة وأخرى نسمع عن انضمام اسماء جديدة إلى معسكر الشرعية.
بعض أصحاب هذه الأسماء يحتلون مواقع تنفيذية وعسكرية ورقابية وقضائية مهمة، بغض النظر عن اهليتهم وقدرتهم على إدارة هذه المواقع وتسخير ها لتقديم ما يفيد الوطن من عدمه.
ويأتي هذا الانضمام بعد أن ظل هؤلاء وعلى مدى ثلاث سنوات ونيف يسخرون مواقعهم هذه لخدمة المشروع الانقلابي السلالي المقيت ويلبون لثادته كل طلب وينفذون لهم كل أمر..
الشرعية ليس لديها ما يمنع من الترحيب بهؤلاء واعتبار انضمامهم المتأخر هذا مكسبا معنويا لها مع علمها ان هؤلاء لم ينضموا إليها حباً فيها أو إعجابا بنجاحاتها أو رغبة في خدمتها، بل إن هذا الانضمام لم يأت إلا بعد أن بدأ ضرع الانقلاب والانقلابيين بالجفاف وصارت الموارد التي يوفرها الانقلاب تكفي بالكاد لأساطينه الذين جاءوا إلى ميدان السياسة من بوابة الحرب والقتل وبخبرات التفجير والاختطاف
كلما انضم أحد هؤلا إلى صفوف الشرعية كلما أشفقت على هذه الشرعية وشعرت كم هي الأعباء الجديدة التي ستتحملها للإنفاق على هؤلاء الذين يساورني الشك أن تأييدهم للشرعية سيكون ذا فائدة تذكر على الوطن ولا حتى على الشرعية نفسها.

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: