صور.. طفل الحقيبة يحرق القلوب والويلات لا تعرف البراءة!

يافع نيوز – متابعات

جمعت “العربية.نت” صوراً لأطفال ومسنين ونساء شردتهم الحرب في سوريا، إن في عفرين، وإن في الغوطة الشرقية لدمشق. وكان اللافت أن ضحايا تلك الحرب كانوا أصغر سناً من أن يحتملوا ويلاتها المتتابعة.

وقالت الأمم المتحدة الجمعة إن ما يتراوح بين 12 و16 ألف شخص غادروا #الغوطة في الأيام القليلة الماضية، بينما وردت تقارير عن أن المعارك في منطقة عفرين الشمالية تسببت في نزوح أكثر من 48 ألفاً.

وذكرت ليندا توم وهي متحدثة باسم مكتب #الأمم_المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في سوريا “اليوم وردت تقارير عن أن المئات في الغوطة الشرقية يواصلون الرحيل”.

ويهرب آلاف الأشخاص من المنطقتين المحاصرتين قرب #دمشق وفي شمال غرب سوريا مع دخول المعركتين في الحرب المتعددة الأطراف مراحل حاسمة.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: