عفواً سيادة اللواء “النوبة” شبوة لن تقف ضد الإرادة الشعبية الجنوبية


بقلم – أحمد محمد باعباد.

طل علينا اللواء “ناصر علي النوبة” بدعوة للسلطة المحلية والعسكرية المهيمن عليها المؤتمرين والإصلاحيين بالمحافظة، والقبائل والمشائخ والوجهاء، إلى لقاء تشاوري عام لأبناء شبوة، تحت عنوان سقف “الشرعية”، وشبوة تجمعنا، في الوقت الذي تقف فيه مختلف الشرائح والمكونات الجنوبية والنقابات العمالية، ضد “حكومة الشرعية” التي أذاقت شعب الجنوب الويل والحرمان.

سيادة “اللواء النوبة” عفواً ألا تتذكر عندما أجتاحت “المليشيات اليمنية الغازية” محافظة شبوة في 2015م، وأستباحة دماء شبابها، وقبائلها، وفجرت بيوت المشائخ، قلت آنذاك أن الحرب لا تعنينا، وكنت جالساً متكئاً في خيمتك بمنطقة {يشبم / الشعابة} مخزن، وتحلل وتنظر كما الكاتب المهرج {عبدالباري عطوان}، ولم تبالي بمصير شبوة وهي تمر في أصعب ظروفها..!

بعد السقوط المدوي الثاني لسيادتك بعد تخليك عن “القضية الجنوبية”، كيف سيقبل أبناء شبوة دعوتك اليوم، تحت مظلة ما يسمى {الشرعية} اليمنية، بحجة الحرص على شبوة، وتجنيبها تداعيات أي صراع قد يطرأ، وأن مصلحة شبوة وأمنها وإستقرارها فوق كل اعتبار، وأنت يا سيادة اللواء نعم أنت تخليت عنهم في الوقت الذي كانوا بحاجة إليك وإلى خبرتك العسكرية للمقاومة ضد الغزاة اليمنيون..!

دعوة “اللواء النوبة” الذي كان في يوماً ما قائداً للحراك الجنوبي، ومن ضمن مؤسسيه، ومن ثم انقلب عليه، تأتي خدمةً لجهات معادية، للقضية الجنوبية، وشعبها العظيم، والوقوف ضد الإرادة الشعبية الجنوبية، المطالبة بإقالة “حكومة الفساد والإفساد والإرهاب، التي يترأسها المدعو “أحمد عبيد بن دغر”، وثانياً محاولة منع قوات “النخبة الشبوانية” من الإنتشار في بقية مديريات شبوة الأخرى، بعد الإنتصارات الساحقة التي حققتها على قوئ الشر والإرهاب المدعوم من أطراف بارزة في حكومة “الشرعية اليمنية”.

المستفز والمخجل في دعوة “اللواء النوبة” أنه يدعو الشخصيات السياسية ورجال الدين والوجهاء إلى توعية الرأي العام في المحافظة، من أجل الدفاع عن ما يسمى “الشرعية اليمنية” المزعومة، المسيطر عليها حزب الإصلاح التكفيري فرع تنظيم الإخوان المسلمين، الذي يتأمر ليلاً ونهاراً على الجنوب وقضيته ويقف ضد إرادته الشعبية.

عفواً سيادة اللواء “ناصر علي النوبة” فشبوة لن تقف ضد الإرادة الشعبية الجنوبية، ولن تخرج عن إطارها الجنوبي، ولن يروح تضحيات أبناء شبوة هباءً منثورا.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: