هذه ليست عدن !

كلثوم هشام

كلثوم هشام

من  المؤسف حقا والمحزن معا ما آل أليه الأوضاع في مدينتي الحبيبة عدن .  فعدن التي كانت  تشرق گل صباح بجمال الحياة والعزيمة والنشاط .. أصبحت اليوم مدينة شاحبة حزينة مهمومة تتقاذفها رياح الفوضى وعدم الاستقرار ويسكنها الخوف والقلق .. وأصبحت شوارعها التي كانت مضربا للأمثال في التخطيط والنظافة والجمال أصبحت تتكدس فيها أكوام القمامة وطفح المجاري ..

يا الهي كيف كنتي ياعدن وأين أصبحتي اليوم  ؟!!

هل هذا هو ما كان منتظر لعدن ؟ ..وهل هذا الأعمال والتسيب وحالة الإهمال مخطط لها ؟

وهل ما حل بها يرضي أهلها وقياداتها والحكومة ؟ هل هذا ما تربى عليه أجدادنا وإباءنا وتربينا عليه نحن ؟! هل هكذا نريد ان نعيش ونحيا، ويكبر أطفالنا، بين حالة الخوف التي لم تغادر المدينة وبين قاذورات القمامات ومستنقعات المجاري وحالة العشوائية والبسط التي تجتاح المدينة .

تخريب متعمد وممنهج لگل ركن وزاوية في عدن ألقى بظلاله على جمال المدينة الذي تلاشى .

أصبحت  عدن تعج بالمباني العشوائية وأصحاب البسطات وباعة الخضار والسمك بشگل عشوائي في أوساط الطرقات  وبجانب القمامات والمجاري .. بينما يوجد في گل مديرية من مديريات عدن أسواق رئيسية لبيع الأسماك والخضار منها ما تم بيعه ومنها ماتم إغلاقه بحجة إعمار تلك المساحات .. وانعكست تلك الحالة المتردية على صحة الناس حيث اصبحت، المستشفيات ممتلئة بالناس يعانون  أمراض لم نگن نسمع بها من قبل بينما گان أقصى ما يصيب المواطن العدني الزكام .

 

ومن ناحية اخرى رغم ان اسعار المشتقات النفطية قد تضاعفت وتشهد ازمة خانقة الا ان  عدد السيارات والمركبات في إزدياد يكاد يخنق  عدن من الأزدحام وفي ذات الوقت يعاني المواطنين من صعوبة في التنقل من مديرية إلى أخرى ، حيث لم يواكب هذا الامر اي تطور وتوسعة في الطرقات ..

الامر الذي يؤثر سلبا على حركة الحياة وسهولة وصول الموظف او الطالب الى مقصده يوميا . على الرغم مما يثار من واقع، فساد في مشاريع الطرقات  حيث كشفت العديد من الأجهزة الرقابية فساد عشوائي وإهمال ونهب عام لتكاليف المشاريع التي تتوقف لفترات طويلة ونظراً لسوء الإدارة والهدر المالي تُصرف مبالغ طائلة على مشاريع  لمقاولين غير مؤهلين وقد أصبح هذا هو المسار الأرتجالي التي تتخذه مشاريع الطرقات دون حسيب أو رقيب من الحكومة .

إلى أين سيؤول بك الحال ي مدينتي الحبيبة ؟!

التي تزعم الحكومة انها قد اتخذت منك عاصمة مؤقتة ..وهل يرضي الحكومة ان تكون عاصمة البلاد بهذا الشكل المفزع ؟

 

مقالات ذات صلة

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock