أخر تحديث : 19/09/2017 - 11:39 توقيت مكة - 02:39 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
إعلان
إعلان
إعلان
بالصور.. شعب الجنوب يلبي نداء الواجب ويرد على تحالف 94 و2015 ويرسم خطوط دولته القادمة
بالصور.. شعب الجنوب يلبي نداء الواجب ويرد على تحالف 94 و2015 ويرسم خطوط دولته القادمة

 

يافع نيوز – تقرير خاص:

 

بحشود جماهيرية ضخمة وفي أعرق وأطول شارع في الجنوب، رسم الشعب الجنوبي اليوم لوحة تأريخية وحضارية وثورية، جسدت اللحمة الشعبية وواحدية المشروع الجنوبي والهدف.

 

الحشود الضخمة التي أكتض بها شارع مدرم بالمعلا، سجلت ردا واضحا على مشاريع استهداف الجنوب وتطلعات شعبه وهدف ثورته، وذلك بالتزامن مع احياء الذكرى ال 23 ليوم 7 يوليو الاسود من العام 1994م، وكذا بالتزامن مع الذكرى العاشرة لانطلاق ثورة الحراك الجنوبي ( الثورة الجنوبية ) يوم 7 يوليو 2007م.

وشهدت ساحة المعلا التي حددها المجلس الانتقالي الجنوبي مكانا لتجمع الحشود الجنوبية، حضورا تأريخيا وكبيرا، لتحمل الفعالية رسايل عديدة محليا وعربيا ودوليا، بالتزامن مع محاولات قوى محيطة بالرئيس هادي للعبث بقراراته وزرع الخلافات واعادة الامور للمربع الاول واعادة انتاج تلك القوى الشمالية لنفسها كاحتلال سياسي جديد في الجنوب الذي تمكن من طرد قوى الشمال بتحالفيها القديم 94 والجديد 2015، بمساعدة ودعم دول التحالف العربي.

 

وخلال الفعالية الشعبية التأريخية، اقيمت الفعالية المركزية التي القيت فيها كلمات كان ابرزها كلمة ( رئيس هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي ) اللواء عيدروس الزبيدي.

 

ونتيجة لما تمر به محافظات الجنوب المحررة من اعمال استهداف وتعطيل لعماية النهوض ومعالجة ملفات بعد الحرب واعادة الاعمار والتنمية، جائت كلمة رئيس المجلس الانتقالي لتؤكد على رسم ملامح وخطوط السير لشعب الجنوب ومجلسه الانتقالي وصولا لتحقيق دولة الجنوب القادمة، التي اسماها المجلس الانتقالي ب(دولة الجنوب الفيدرالية المستقلة).

 

كما تم اعلان تحذير واضح للحكومة وقوى الشرعية من التمادي في اساليب خذلانها لشعب الجنوب وتعمد عدم النهوض بالخدمات، حيث حمل المجلس الانتقالي الحكومة وتلك القوى المسؤولية الكاملة عن تردي الخدمات وتعذيب شعب الجنوب، مهددا بان الصلر لن يدوم طويلا، وان المجلس الانتقالي سيضطر للتدخل لإدارة الجنوب.

 

كما كان لافتا اعلان صريح باعتزام حضر الجماعات الارهابية وادراجها في قائمة الارهاب، وابرزها ( الاخوان المسلمين، الحوثيين، القاعدة، داعش).

 

وفي رسالة اخرى، عبر المجلس الانتقالي من خلال كلمة رئيسه اللواء الزبيدي في الحشود الجنوبية الضخمة، عبر المجلس عن تحالفه الوطيد مع التحالف العربي، قائلا: انه مثلما انتصر الجنوب لنفسه وللشرعية والتحالف العربي في الحرب ضد الانقلاب الحوثي العفاشي، فإن المجلس يمضي على نهج ذلك الانتصار متمسكا بالشراكة الحقيقية لتحقيق اهداف مكافحة الإرهاب و دحر الميليشيات الحوثية العفاشية و صد مشروع التوسع السياسي الإيراني ومخططاته التي تستهدف امن المنطقة العربية.

كما عبر عن ان امن المنطقة والعالم، في الجنوب، مؤكدا على التزامه بحماية امن المنطقة، ومكافحة الارهاب.

 

وحول القضية الجنوبية، قال: إن مسار قضية شعب الجنوب الوطنية التحررية لم يعد بعد الانتصار على الغزو الانقلابي عام 2015 موضوعا للاستفراد به عبر تزييف الإرادة الجنوبية الحرة، على طاولات حل المسألة اليمنية.

 

وأكد، ان المجلس الانتقالي الجنوبي يدعو الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي والدول العشر الراعية والاتحاد الأوروبي والجامعة العربية ودول مجلس التعاون الخليجي إلى التفاعل الإيجابي مع ما تحقق على أرض الجنوب من تحول سياسي تشكلت بموجبه قيادة سياسية حاملة لأهداف شعب الجنوب وقضيته الوطنية غير القابلة للمساومة.

 

وحول عمل المجلس الانتقالي، قال اللواء الزبيدي رئيس المجلس: ان هيئة رئاسة المجلس تمضي لاستكمال بناء المجلس تنظيميا خلال الأيام القليلة القادمة، وعمله على استيعاب كافة القوى والشخصيات الوطنية الجنوبية، بمختلف انتماءاتها الفكرية والثقافية والاجتماعية، واستكمال تشكيل الهيئات في كل محافظات الجنوب.

 

Print Friendly, PDF & Email
شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.