أخر تحديث : 15/12/2017 - 01:58 توقيت مكة - 16:58 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
إعلان
( تقرير خاص).. ما هو مصير ” إخوان اليمن” عقب قطع العلاقات العربية بقطر واتهامها بدعم الإرهاب..؟
( تقرير خاص).. ما هو مصير

يافع نيوز – تقرير ( خاص ):

لحركة لإخوان المسلمين ذراع كبير في اليمن يسمى ” حزب التجمع اليمني للإصلاح ” ومدعوم من قطر بشكل مباشر وينفذ سياساتها الكاملة.  هكذا تقول الحقائق المثبتة بحسب منهاج الاخوان المسلمين وفروعهم في الدول العربية، وهي الحقيقة التي اثبتتها السنوات الطويلة، ويؤكد عليها المفكرين والكتاب العرب واليمنيين.

ومع التطورات الاخيرة واعلان المقاطعة العربية لدولة ” قطر ” واتهامها بدعم وإيواء واحتضان جماعة الاخوان المسلمين وجماعات ارهابية، بينها جماعات الاخوان المسلمين في اليمن، يقف حزب الاصلاح في مفترق طرق وبانتظار مستقبل أسود، خاصة ع اثبات تورطه بعلاقة وطيدة مع الارهاب، فضلاً عن تخاذله في نصرة اهداف التحالف العربي في اليمن الساعية لإنهاء تواجد ايران من خلال هزيمة المليشيات الايرانية التي انقلبت على الحكم في صنعاء ” الحوثيين والمخلوع علي عبدالله صالح”.

 

سياسة الإخوان باليمن: 

يتخذ الاخوان  المسلمين باليمن ” حزب الاصلاح ” سياسة غامضة من انشاءه رسميا في العام 1990م، إذ كان ظهوره مجرد نكاية تزامنت مع تحقيق ما سيمت ” الوحدة اليمنية ” التي فشلت مبكراً، واستخدم حزب الاصلاح كل امكانياته لافشال تلك الوحدة ومساعدة المخلوع صالح في الاستفراد  بالحكم المحمي بالقوة العسكرية التي سخر صالح كل اموال اليمن لبناءها وشراء الاسلحة .

ومع التطورات الاخيرة التي شهدتها اليمن، ظهر حزب الاصلاح بمواقف سلبية تؤسس لنهج الحزب في استغلال معاناة اليمن لصالحه وصالح مشاريع مدعومة من قطر، كما تورط باحتضان وتخريج الجماعات الارهابية، بحسب تقارير نشرتها وسائل اعلام عربية ودولية.

 

مقاطعة قطر:

وظهر موقف الاصلاح من مقاطعة قطر الأخيرة بموقف غامض فيما ذهب قياداته للتضامن مع قطر ضد دول التحالف العربي والدول العربية التي اعلنت عن اجراءات الردع لقطر بسبب مواقفها المناقضة لاهداف التحالف، وكذا علاقاتها بايران ومشروعها التوسعي، فضلا عن دعم قط واحتضانها للإرهاب وجماعة الاخوان المسلمين، ودعمها لفروع الاخوان في الدول العربية بما فيها داخل المملكة العربية السعودية.

وخرجت ابرز قيادية في حزب الاصلاح ” توكل كرمان ” مهاجمة دول التحالف العربي والسلطة الشرعية باليمن التي اعلنت قطع علاقاتها.

واتهمت كرمان التحالف العربي بأنه يفرض وصاية على اليمن، مشيرة ان اعلان السلطة الشرعية باليمن ممثلة بالرئيس هادي قطع علاقات اليمن بقطر، انه لا يمثلها وحزبها، وان الاصلاح سيبقى على علاقاته بقطر .

ومثل سلوك كرمان ذهب قيادات  عدة في حزب الاصلاح، ونشطاء، واوعز الاصلاح الى وسائل اعلامية اليمنية بمهاجمة دول التحالف العربي دفاعا عن قطر.

 

مصير اخوان اليمن: 

مع هذه التطورات المتسارعة، يبدو مصير اخوان اليمن ان يكون مشمولا في اجراءات التحالف العربي تجاه قطر، والمنظمات المدعومة منها، كون اخوان اليمن يتمتعون بعلاقات وطيدة مع قطر وصلت الى حد تنفيذ حزب الاصلاح لتوجيهات قطر على حساب اليمن وامنها واستقرارها، والاضرار بمصالح التحالف العربي واهدافه.

ويقول مراقبون يمنيون وعرب، انه وعلى هذه التغيرات الغير عادية، طالب قيادات ونشطاء يمنيون بسرعة ايقاف انشطة حزب الاصلاح في اليمن، واقالة قياداته من قبل الرئيس هادي، باعتبار وجودهم داخل السلطة الشرعية يعد اختراقا قطرياً، ويتعارض مع اعلان الدول العربية قطع العلاقات مع قطر، خاصة وان قيادات الاصلاح المعيين في مواقع قرار بالحكومة اليمنية او الذين يعملون في جميعات اغاثية، يشكلون خطرا على المسار السياسي للسلطة الشرعية التي اعلنت قطع العلاقات مع قطر.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.