أخر تحديث : 26/04/2017 - 09:04 توقيت مكة - 12:04 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
إعلان
إعلان
تعزيز دور المرأة في المشاركة من خلال إيفاد امرأة إلى اليمن !
  • منذ 6 أيام
  • 9:32 م
رمزي بن عمر رمزي بن عمر
أرشيف الكاتب
من مقالات الكاتب

 

نطالب الأمم المتحدة ممثله بمجلس الأمن #الأمين-العام للأمم المتحدة إيفاد مبعوثة دولية إلى اليمن لحل الصراع وإيقاف الحرب. فقد أثبتت فشل قرار إيفاد مبعوثين ممثلين للأمين العام للأمم المتحدة من الرجال في إيجاد حلول والسبب تجاهلهم لقضية شعب الجنوب ، وأعتقد أن إرسال مبعوثة إلى اليمن ستحقق مالم يحققه الرجال من الأمم المتحدة. …..
ولنا العبرة في فشل المبعوث الخاص للأمين العام آنذاك السيد:#بطرس-غالي في حرب 1994م التي كلف بها السيد: #الأخضر-الإبراهيمي ولم ينفذ القرارات الصادرة بهذا المهمة وهي قرارات أممية.
حيث واصل رحلاته المكوكية خلال فترة الحرب حتى أسقطت الجنوب وذهب مع قراراته وتوصياتة ولم يعد له أو لها أي أثر وفرض أمر الواقع.

وفي صراع 2011م كلف السيد #جمال-بن-عمر مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة كي مون وأمتعنا هو الآخر بروحاته وجياته وإحاطاته وما واكبه من قرارات مجلس الأمن تعزز دوره كمبعوث وسيط أممي وتضمن تناغم كبير استمر مع #المبادرة-الخليجية وأفرز إلى حوارات ولقاءات وفي الأخير مخرجات سميت #مخرجات-الحوار-الوطني ،جلبت حربا وعدوانا على الجنوب وهي مستمرة إلى هذه الساعة.
تغنى السيد#جمال-بن-عمر بالقضية الوطنية في الجنوب والتي أظهرت في المحور السياسي الأول والمدخل الرئيس لحل الأزمة السياسية في اليمن وباعتراف كل الأطراف لتصبح القضية الأساسية لمطامعهم في الإبقاء على الجنوب وثروته وشعبه تحت مخططاتهم التدميرية .
وهي الحرب مستمرة ورحل #جمال-بنعمر ،ويبشرنا بي كي مون أن مبعوث أممي سيأتي من بعده #اسماعيل-ولد-الشيخ-أحمد وهكذا وتستمر الحرب والصراع والمجاعة لم تعد بعيدة فالمؤشرات اكتملت لوجود مجاعة -بل ومن واقع الحال تحررت الجنوب ولكن كما ظلت تعاني مابعد حرب صيف 94م لازالت تعاني تعطيل الحياة فيها وولد الشيخ يحكي عن مبادراته الأممية وينتظر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر إذا صح القول بأن يكون هناك مبادرة أممية تضع الجنوب وقضيته في محور تفاوض ندي بين الشمال والجنوب يضمن حق الشعب في استعادة الوضع إلى ماقبل عام 90م جغرافيا وأمرا واقعا في امتلاك القرار السياسي للسيادة على أراضيه والواقع أفرز متغيرات كبيرة الرجوع عنها تمثل العودة إلى مزيد من القتل والإقتتال والدمار مما يسمح للمغامرين تهديد الجزيرة العربية والخليج بأجندتهم الخاصة .
وفي اعتقادي أن تمكين المرأة في حل النزاعات المسلحة وقضايا الشعوب قد تحقق نجاحات مالم يحققه الرجال وعلى وجه التحديد القضية الجنوبية الذي أخفق المبعوثون من الرجال في إيجاد صيغة تفاوضية بشأن حلها مع الإخوة في الشمال …
#نطالب-بمبعوثة-أممية-لحل-القضية-اليمنية-والقضية-الوطنية-الجنوبية.
#رمزي-بن-عمر

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.