جرائم حوثية «قيد التنفيذ» بـ250 ألف لغم

يافع نيوز – البيان:

تتكشف يومياً فصول جديدة من جرائم الانقلابيين في اليمن، فبعد يوم من نشر تقرير عن سطوهم على 286 سفينة وقافلة إغاثة كشفت إحصائية ميدانية عن زرع الانقلابيين 250 ألف لغم تحصد يومياً مدنيين أبرياء في المناطق المحررة أو المحاذية لتلك المناطق التي ما زالت تحت سيطرة التمرد بهدف ترهيب المدنيين من التحرك وممارسة حياتهم الطبيعية، في وقت تواصل قوات الشرعية معارك اجتثاث المتمردين في عدد من الجبهات، حيث حققت قوات الرمح الذهبي اختراقا لخطوط الدفاع الأولى للتمرد المحيطة بمعسكر خالد بن الوليد في مفرق المخا.

 
وطالب التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان المجتمع الدولي والمنظمات وعلى رأسها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لتحمل المسؤولية القانونية والأخلاقية تجاه الشعب اليمني.

 
ونظم التحالف اليمني أمس وقفة احتجاجية أمام مجلس حقوق الإنسان بجنيف للتنديد بالجرائم والانتهاكات التي ترتكبها ميليشيا الحوثي وصالح الانقلابية ضد المدنيين في مختلف المحافظات.

 
وذكر التحالف في بيان أن الانتهاكات التي يتعرض لها الشعب اليمني يندى لها جبين الإنسانية وعلى وجه الخصوص ما تسببت به الألغام التي زرعتها الميليشيا الانقلابية في المزارع والطرقات العامة والمناطق المأهولة بالسكان في المدن والقرى وتفخيخ المنشآت العامة ودور العبادة، والتي امتدت ممارستها الهمجية إلى إخفاء معارضيها قسرياً وهذه جرائم حرب بموجب قانون الحرب.

 

 

وأشار البيان إلى أنه سقط نتيجة استخدام الميليشيا اﻻنقلابية الألغام المضادة للأفراد والمضادة للدروع خلال عامين من الانقلاب 615 بينهم 101 حالات قتل تعرض لها أطفال في المحافظات الشرقية والجنوبية ومحافظات الوسط بما يزيد على 250 ألف لغم، لافتاً إلى أنه لم يقتصر التلغيم على البر، بل امتد إلى البحر وإلى أرزاق الصيادين.

 

وفي الوقفة الاحتجاجية التي حضرها العشرات من أبناء الجالية اليمنية في سويسرا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا رفع المشاركون أعلام الجمهورية اليمنية وصوراً لضحايا الألغام وشعارات تطالب الأمم المتحدة بفتح تحقيق عادل وشفاف حول الاستخدام المفرط للألغام في اليمن، مناشدين الأمم المتحدة بممارسة مزيد من الضغوطات على ميليشيا الحوثي وصالح اﻻنقلابية لوقف الاعتقالات التعسفية والإخفاء القسري.

 
تقدم في المخا
في الأثناء، حققت قوات الرمح الذهبي اختراقاً ناجحاً لخطوط الدفاع الأولى المحيطة بمعسكر خالد بن الوليد في مفرق المخا، مسيطرة على أحد المواقع. وقال العميد عبده مجلي الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية مستشار هيئة الأركان لـ«البيان» إن هناك تقدماً لقوات الرمح الذهبي والتي سيطرت على أحد المواقع المحيطة بمعسكر خالد بن الوليد في مفرق المخا، غرب محافظة تعز، بعد أن اخترقت خطوط الدفاع الأولى المحيطة بالمعسكر مع مشاركة واسعة لطيران التحالف العربي في دك أوكار ومواقع الانقلابيين على الشريط الساحلي ومعسكر خالد.

باليستي
اعترضت دفاعات التحالف العربي في محافظة مأرب فجر أمس صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثيون باتجاه المدينة. وقالت مصادر عسكرية إن دفاعات التحالف اعترضت الصاروخين في سماء المدينة بعد أن أطلقها الحوثيون دفعة واحدة وتم تدميرهما في الجو.

 

مقالات ذات صلة

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock