صحفي يمني يشبة الرئيس المخلوع بالنبي ابراهيم عليه السلام

يافع نيوز – يمن برس

شبٌه صحفي يمني الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح بأبو الأنبياء ابراهيم عليه السلام عندما نجا الله سيدنا ابراهيم من النار.

وقال الصحفي “علي الموشكي” ان ماحصل لصالح في جامع النهدين بدار الرئاسة هي حادثة مشتركة بين أبو الأنبياء ابراهيم عليه السلام والزعيم علي عبدالله صالح، على حد وصفه، لكن بإختلاف فارق الزمن وتغيرات العصر.

 وكان صالح قد تعرض وعدد من قادة الدولة لمحاولة اغتيال استهدفتهم داخل مسجد “النهدين” بدار الرئاسة بتفجير “نوعي” تسبب بإحراق اجزاء مختلفة من جسم صالح ومقتل عدداً من افراد حراسة صالح والحضور.

وقال الموشكي في صفحته على الفيس بوك “هناك حادثة مشتركة بين ابو الانبياء ابراهيم عليه السلام والزعيم علي عبدالله صالح… الا ان ماتعرض له الرئيس صالح يختلف عما تعرف له ابو الانبياء ابراهيم عليه السلام … بحكم فارق الزمن وتغييرات العصر الحديث …. لكن كليهما.” .

وأضاف علي الموشكي “دعاة خير وحبة وسلام … تعرضا للتعذيب بالنار من الد اعدائهما مهما اختلفت المادة المستخدمة … الفارق البسيط بينهما ان والد سيدنا ابراهيم كم مشركا ووالد الرئيس صالح مسلما مؤمنا موحدا.”.

واستنكر الكثير من المتابعين والناشطين على شبكة الأنترنت الإنحطاط وتطاول الكلمة مقابل “المال” بعد ان سبق وشبه البعض، قبل أشهر، علي عبدالله صالح بنبي الله “يوسف”.

يذكر ان الصحفي علي الموشكي يرأس تحرير موقع “اليمن الجديد”، احد المواقع التابعة لحزب المؤتمر، ويعمل ضمن شبكة العميد يحيى محمد عبدالله صالح الإعلامية التي تم انشاءها من قبل يحيى بعد سقوط نظام حكم عمه المخلوع.

رأي واحد على “صحفي يمني يشبة الرئيس المخلوع بالنبي ابراهيم عليه السلام”

  1. قبحك الله تشبه السارق والقاتل علي عبدالله صالح بابراهيم كم اعطوك لكي تقول هذا الكلام اتق الله في نفسك

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: