اليمنيون يطالبون بإخراج الحوثيين وتمكين الجيش

2

يافع نيوز – الخليج

شهد عدد من المدن اليمنية أمس تظاهرات حاشدة تطالب بضرورة إخراج المسلحين الحوثيين من العاصمة صنعاء وبسط نفوذ الدولة في محافظات البلاد، وتمكين الجيش من القيام بدوره في تعزيز الأمن والاستقرار، في وقت أكد مسؤول حكومي يمني أن الاعتداءات المتكررة على خطوط نقل الطاقة بمحافظة مأرب شرقي البلاد تهدد بانهيار المنظومة الكهربائية بشكل كامل .
وكشفت مصادر في حزب المؤتمر الشعبي العام أن الرئيس هادي جمّد أرصدة وحسابات وأموال الحزب في البنوك اليمنية، فيما ارتفع عدد قتلى الاشتباكات العنيفة في قرية خبزة بمحافظة البيضاء وسط اليمن إلى 82 أغلبهم من الحوثيين خلال اليومين الماضيين، وأوضح مسؤول محلي أن “سبعين مسلحاً حوثياً قتلوا، إضافة إلى 12 من مسلحي القبائل” في الاشتباكات، مشيراً إلى أن هدوءاً حذرًا يسود خبزة بعد سيطرة الحوثيين عليها، بينما دان حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح اقتحام مسلحين حوثيين أحد مقراته في محافظة إب جنوب صنعاء، وقال القيادي في الحزب عبد الملك الفهيدي إن اقتحام مقرات الأحزاب هو عمل مرفوض من قبل أية جماعة مسلحة، مشيراً إلى أن الذين اقتحموا مقر الحزب قالوا إنهم من جماعة “أنصار الله”، الحوثية، فيما رجح محللون يمنيون أن الاقتحام لم يتم بالتنسيق بين المسلحين وقادتهم السياسيين وإنما جاء بشكل فردي . وكشفت مصادر مطلعة في “حزب المؤتمر الشعبي العام” عن تصاعد عدد قياداته الرافضة لقرار إقالة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وآخرين من مناصبهم الحزبية وعن وجود توجهات لإحالة الخلافات القائمة حيال شرعية قرارات الإقالة إلى المؤتمر العام الثامن للحزب، ولم تستبعد المصادر أن تناقش خلال انعقاد المؤتمر قضايا من قبيل إقالة الرئيس السابق صالح من قيادة الحزب وانتخاب هيئة رئاسة جديدة، فيما انتقل تنافس الرئيس هادي، وسلفه صالح من التنافس على رئاسة “المؤتمر” إلى الصراع على أرصدته، وكشفت مصادر في الحزب أن هادي جمّد أرصدة وأموال وحسابات الحزب في البنوك اليمنية الحكومية والخاصة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock